06 نوفمبر 2017, الاثنين
أكاديمية الإمارات الدبلوماسية تستضيف معالي يوسف العتيبة سفير دولة الإمارات في الولايات المتحدة

استضافت أكاديمية الإمارات الدبلوماسية معالي يوسف العتيبة، سفير الإمارات العربية المتحدة في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث ألقى معاليه محاضرة بعنوان "ربط العواصم: من أبوظبي إلى واشنطن"، بحضور معالي محمد بن عيسى، وزير خارجية المملكة المغربية الأسبق. وشارك العتيبة طلبة الأكاديمية بأفكاره ونظرته للسياسة الخارجية الأمريكية تجاه الشرق الأوسط بشكل عام ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص.

بدأ معاليه المحاضرة التفاعلية بالحديث عن خبراته وتجاربه الشخصية كدبلوماسي إماراتي، وما اكتسبه خلال مسيرته المهنية الناجحة في خدمة دولة الإمارات العربية المتحدة في العمل الدبلوماسي وتمثيلها في الولايات المتحدة الأمريكية وفي المحافل الدولية. واستفاد الطلبة من خبراته الواسعة في العلاقات الدولية، وشجعتهم مسيرته على السير قدماً على الطريق الصحيح وعلى العمل الجاد ليصبحوا دبلوماسيي الإمارات المستقبليين.

وتطرّق معاليه خلال المحاضرة إلى عدد من المواضيع أهمها العلاقات الإماراتية الأمريكية والشراكة الاستراتيجية لكلا البلدين في كافة المجالات، لما تمثله الولايات المتحدة الأمريكية من أهمية كبرى كونها تعد قوة دولية فاعلة في تفاعلات النظام الدولي خاصة بالنسبة لقضايا الشرق الأوسط، فضلاً عن ما تمتلكه من خبرات متقدمة في العديد من المجالات التكنولوجية والنووية والفضاء وهي المجالات التي يمكن لدولة الإمارات الاستفادة منها.

وسلط معالي العتيبة الضوء خلال المحاضرة على التحديات التي يواجهها الدبلوماسيون، والاستراتيجيات التي عليهم اتباعها للنجاح قائلاً: "نصيحتي لكم كدبلوماسيين إماراتيين وممثلين للدولة مستقبلاً، هي أن تكونوا دائماً على أتم الاستعداد، لأن كل ما يقوله أو يفعله الدبلوماسي له أبعاد ونتائج مؤثرة تعكس رسائل معينة، قد لا تُفهم بشكل صحيح. العمل الدبلوماسي ليس محدوداً في مكتب أو في مناسبة اجتماعية أو في اجتماعات، بل هو عمل مستمر يتطلب منا أن نكون يقظين ومدركين تماماً لتوجهات وسياسة دولتنا التي نمثلها ورسالتها العالمية".

كما أشاد معاليه بالدور المحوري الذي تلعبه المرأة الإماراتية في المجال الدبلوماسي، وما تعكسه من صورة مشرفة داخل دولة الإمارات وخارجها، وأثنى على الجهود التي تبذلها أكاديمية الإمارات الدبلوماسية في صقل مواهب طلبة الأكاديمية والملتحقين بدوراتها التدريبية من خلال البرنامج والمحاضرات والدورات التي تحثهم على التطور والإبداع والتميز لخدمة دبلوماسية دولة الإمارات العربية المتحدة ومصالحها.

وفي معرض الحديث عن استضافة معالي السفير يوسف العتيبة، قال سعادة برناردينو ليون، مدير عام أكاديمية الإمارات الدبلوماسية: "تشرفنا باستضافة معالي السفير يوسف العتيبة في الأكاديمية، حيث شاركنا الرؤى والخبرات العملية التي ستساهم في إعداد طلبة الأكاديمية وتجهيزهم لمواجهة التحديات الدبلوماسية مستقبلاً. لقد قدم معاليه لنا العديد من الدروس الدبلوماسية من مسيرته المهنية كدبلوماسي موهوب، وضع لنفسه ولوطنه وللقضايا العربية بصمةً خاصة في المحافل الدولية".

يشار إلى أن أكاديمية الإمارات الدبلوماسية تستضيف باستمرار دبلوماسيين إماراتيين ودوليين رفيعي المستوى، سعياً لتعزيز الخبرات التعليمية لطلبة الأكاديمية، الذين هم دبلوماسيي المستقبل. وكانت محاضرة معالي يوسف العتيبة مثالاً واضحاً على ذلك، حيث تركت المحاضرة انطباعاً إيجابياً على الطلبة وساهمت في إثراء تجربتهم وإعدادهم بشكل أفضل لمواجهة التحديات الدولية مستقبلاً.


المزيد من الأخبار